التخطي إلى المحتوى

قام رؤساء الثلاث دول إيران وروسيا وتركيا بعقد اجتماع فى طهران يوم الجمعة من اجل النقاش في مصير ادلب السورية حيث أن أدلب أصبحت تشكل معقل ومكان يأوي الأرهابيين ومسلحي المعارضة حيث أن جميع الدول تخاف من وقوع كارثة إنسانية مدوية  حيث أن اللقاء بشأن أدلب سوف يجمع رؤساء دول مثل الرئيس حسن روحاني والرئيس فلادمير بوتين والرئيس التركي رجب طيب أردوغان وذلك بعد ظهر الجمعة قبل عقد اجتماع فى مجلس الأمن حول وضع أدلب السورية حيث أن الولايات المتحدة دعت إلى عقد اجتماع طاريء.

حيث ان التلفزيون الحكومة فى إيران صرح أن كل من الرؤساء الثلاثة سوف يقوموا بعقد لقاءات بشكل ثلاثي يجمع الثلاث دول وذلك على هامش القمة  حيث ان محافظة أدلب السورية تحتوي على أكثر من ثلاثة ملايين شخص وذلك وفقًا لإحصائيات الامم المتحدة الاخيرة مؤكدة أن نصف هؤلاء من النازحين.

يذكر أن هيئة تحرير الشام تسيطر على جزء كبير من ادلب السورية وليس هناك أى علم بمصيرها حتى الآن.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *