التخطي إلى المحتوى
قامت محكمة جنايات جنوب القاهرة المنعقدة فى معقد أمناء شرطة طرة اليوم على أكثر من 28 أرهابي بالإعدام شنقًا وذلك برئاسة المستشار حسن فريد  وذلك لكل من صفوت حجازى ومحمد البلتاجى وعصام العريان وعبد الرحمن البر وطارق الزمر وعاصم عبد الماجد وعمر زكى و68 من أصل 739 متهما وذلك  فى قضية  “فض اعتصام رابعة العدوية”
كما انه تم صدور الحكم برئاسة كل من المستشارين وفتحى الروينى وخالد حماد، وسكرتارية ممدوح عبد الرشيد ووليد رشاد.
حيث أن هذه القضية ضمت العديد من المتهمين ومنهم المرشد العام لجمعة الاخوان المسلمينمحمد بديع  وعصام العريان، وعصام ماجد، وعبد الرحمن البر، وصفوت حجازى، ومحمد البلتاجى، وأسامة ياسين، وعصام سلطان، وباسم عودة، وجدى غنيم، “أسامة” نجل الرئيس المعزول محمد مرسى، بالإضافة للمصور الصحفى محمد شوكان والذى جاء رقمه 242 فى أمر الإحالة.
وأسندت النيابة إلى المتهمين اتهامات عديدة، من بينها: تدبير تجمهر مسلح والاشتراك فيه بميدان رابعة العدوية “ميدان هشام بركات حاليا” وقطع الطرق،حيث أنه تم توجيه تهم لهم مثل قطع الطرف وتقيد حرية التنقل للناس فى الشوارع وتهمة القتل العمد وأنهم كانوا متعمدين تعطيل سير وسائل النقل المختلفة مما أثار الفوضي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *