"حكاية الطفل أحمد".. سلّم ابنه عمه الرضيع للموت بتحريض الأم القاتلة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

"حكاية الطفل أحمد".. سلّم ابنه عمه الرضيع للموت بتحريض الأم القاتلة

من موقع الوطن، بتاريخ اليوم الثلاثاء 3 سبتمبر 2019 .

خطة محكمة وضعتها ربة منزل بمركز سوهاج للانتقام من زوجة شقيق زوجها، ولكنها أبت ألا تنفرد بجريمتها فأشركت ابنها صاحب الـ10 سنوات لتنفيذها، كلفته بأول خطوة في مخططها الشيطاني، أمرته باستدراج ابن عمه، يبلغ من العمر عامين، إلى سطح المنزل، وهنا بدأ دورها.

بالفعل تمكن الابن من استدراج نجل عمه إلى سطح منزل والدته، ثم قامت الأم بخنق الصغير حتى لفظ أنفاسه، وأمرت ابنها بإلقاء جثته في عشة فراخ. 

جريمة الـ20 دقيقة، شرح تفاصيلها الطفل "أحمد عاصم"، 10 سنوات، أمام رجال الأمن وبحضور والدته المتهمة "سحر"، 36 سنة.

وقال "أحمد" أن أمه طلبت استدراج ابن عمه "أحمد فؤاد" إلى سطح العقار بحجة أن يلعب معه، وعقب ذلك قامت الأم بخنقه حتى الموت، ثم أحضرت جوالا (شوال) ووضعت الجثة فيه، وطلبت من ابنها أن يحمل جثة ابن عمه ويلقيها في "عشه فراخ"، وهو ما حدث بالفعل.

أقرت الأم بأقوال ابنها، أثناء مناقشتها أمام اللواء عبد الحميد أبو موسى مدير مباحث سوهاج، وشرحت ملابسات الواقعة، بأن هناك خلافات منذ 4 سنوات مع والدة المجني عليه، لأنها كانت دائما تسيء معاملتها، فقرر الانتقام منها وحرق قلبها، بقتل ابنها. 

وجاء في تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية، التي جرت تحت إشراف اللواء حسن محمود مدير أمن سوهاج، واللواء عبد الحميد أبو موسى مدير المباحث، أن بداية الواقعة، كانت بورود بلاغا للمقدم أحمد صقر رئيس مباحث مركز سوهاج، من والدة الطفل "أحمد فؤاد"، يفيد باختفاء ابنها من أمام المنزل.

وعلى الفور انتقلت قوة أمنية من مباحث سوهاج، إلى مكان الواقعة، وبدأت القوات في فحص البلاغ، وتبين أن الطفل المختفي كان يلعب مع شقيقه الأكبر، 5 سنوات، أمام المنزل، وعقب دخول شقيقه إلى المنزل اختفى الطفل.

وبدأت القوات في مناقشة والدة الطفل، التي أكدت أنها على خلاف مع زوجة شقيق زوجها (سلفتها) منذ فترة. وتوصلت القوات من خلال الفحص والتحري، إلى مكان جثة الطفل وهي عشة فوق سطح المنزل.

وتبين أن هناك آثار خنق حول رقبته وكدمات في مختلف أنحاء جسده، وجرى إخطار النيابة العامة، التي انتقلت إلى مكان الواقعة، لمناظرة جثة الطفل، وقررت عرضها على الطب الشرعي لتشريحها لبيان أسباب الوفاة، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، وتحديد مرتكب الحادث لصدور قرار ضبطه وإحضاره. 

بالتزامن مع اتخاذ النيابة الإجراءات، توصلت القوات إلى شاهد أكد أن الطفل الضحية كان مع ابن عمه فوق سطح المنزل في وقت معاصر للجريمة.

وعلى الفور جرى استجواب الطفل "احمد عاصم"، نجل عمل القتيل، واعترف على أمه بقتل المجني عليه، وبمواجهة الأم اعترفت بالواقعة، وجرى التحفظ عليهما وإحالتهما إلى النيابة التي قررت حبس المتهمة لمدة 4 أيام على ذمة التحقيق، ولا تزال التحقيقات مستمرة.

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( "حكاية الطفل أحمد".. سلّم ابنه عمه الرضيع للموت بتحريض الأم القاتلة ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : الوطن

أخبار ذات صلة

0 تعليق