خريف الغضب يضرب عمر أفندي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نقدم لكم أخر أخبار الساعة في المقال التالي:
خريف الغضب يضرب عمر أفندي نقلاً عن موقع الوفد، بتاريخ اليوم الأربعاء 3 أكتوبر 2018 .

تقرير ـــــ حنان عثمان :

تعانى شركة عمر أفندى من توتر مكتوم الايام الماضية بين العاملين والادارة، تعددت أسبابه وأهمها تراكمات  اضافت المزيد من الاعباء على كاهل العاملين ،وعدم تحسن الأوضاع المالية للعاملين وعدم صرف أى مستحقات لهم.

فضلا عن  تصريحات  هشام توفيق وزير قطاع الاعمال العام بأن مشكلات الشركات العائدة ليست من اولويات اهتماماته حاليا. الأمر الذى دعا بعض العاملين لطرح فكرة الخروج على المعاش المبكر واستبيان رأى العمال فى التقدم بهذا الطلب وسارعت إدارة عمر أفندى لنفى فتح باب الخروج على المعاش المبكر من قبل الشركة .

والحقيقة فإن المبادرة من العمال تعبر عن حالة من اليأس تسرى بين أغلبهم . وتطور الأمر إلى استغاثة تقدم بها العمال الى الرئيس عبد الفتاح  السيسى يطالبون فيها بالتدخل، حصلت الوفد على صورة منها حيث طالبت بتشكيل لجنه يكون  لمراجعة  كافة مستندات وحسابات شركة عمر أفندى ليكون أحد اطرافها الجهاز المركزى للمحاسبات والرقابة الادارية  على أن يكون الفحص ميدانيا .

 وحددت الاستغاثة عدة أمور منها مخالفة  فتوى مجلس الدوله الصادره من الجمعية العمومية لقسمى الفتوى والتشريع   المنعقده فى 13 سبتمبر من عام 2017 بعدم قانونية صرف مكافأة سنويه لأعضاء مجلس ادارة الشركات التابعه عند تحقيق الشركه خسائر وهو ما حدث فى الشركة التى حققت خسائر 55 مليون جنيه ،ومع هذا تم صرف مكافأة ميزانية لرئيس مجلس الاداره تتعدى المائة

الف جنيه عن ميزانيه 2017/2016 .

هذا بخلاف ما تم صرفه لاعضاء مجلس الاداره المعينيين والمنتخبين الأمر الذى يجب أن يسند مراجعته إلى  مسئولى الجهاز المركزى للمحاسبات لهذه المبالغ وردها لخزينة الدولة ممثلة فى خزينة أو حسابات شركة عمر أفندى.

 كما تم زيادة بدل حضور  جلسات  مجلس الادارة وبدل العضوية من 750 سبعمائة جنيها  إلى 5000 خمسة آلاف  وبحد اقصى جلستين .فضلا عن حضور ممثل سابق عن العاملين دون صفه له وحصوله على بدل حضور جلسات بثلاث الاف جنيه فى الجلسه الواحدة ، و حيث تم ترقيته بتثبيته على درجة مدير عام ومن تاريخ الترقيه لا يجوز أن يمثل العاملين الأمر الذى يتطلب مراجعة ما حصل عنه بدون صفة التمثيل ورده إلى خزينة الشركه ..

كما أصدر الجهاز المركزى المحاسبات تقريره بتحميل اللجنه النقابيه  مبلغ سبعة وسبعون ألف جنيه عن تحصيل إيرادات دون توسيط الخزينة العمومية  للشركة فى التحصيل وكذا قيمة فواتير المياة الذى تقدر بخمسة عشر ألف جنيه،

 وصدر التقرير فى هذا  الشأن منذ شهرين تقريبا ولم يصدر الأمر الادارى بالتحميل حتى تاريخه علما بأن من كان يشغل صفة رئيس اللجنة النقابية سيحال للتقاعد لبلوغه سن الستين خلال

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D

شهور الامر الذى يتعين معه السرعه فى اصدار قرار التحميل  وكذا فحص مصروفات تطوير  مصيف العاملين ببلطيم وطريقة التعاقد.

و تم صرف مبلغ يزيد عن أربع ملايين وخمسمائة الف جنيه وفق ما جاء بمنصرف الصرف حيث تم الترميم  لسبع عمارات فقط  كل عماره بها دورين مكونه من  اربعه شقق كل شقه عباره عن 72 متر .بالمقارنة  لو تم هدم وبناء السبع عمائر فى تاريخ الترميم  منذ سنتين تقريبا لكان اقترب  من مبلغ الترميم.

ويذكر بأن المقاول محمد عبد الهادى مبارك  الذى اسند اليه هذه الاعمال هو المقاول الذى اسند اليه اعمال بالشركه المصريه لتجارة السلع الغذائيه بالجمله والذى كان رئيسها رئيس مجلس الاداره الحالى  ورئيس القطاع الفنى فيها حينئذ هى نائبة رئيس مجلس الاداره الحاليه لشركة عمر افندى.

إلى جانب القيام بشراء بضاعة رديئة لا يصلح لها أن تعرض فى أدنى الأماكن بنظام الشراء القطعى دون تصريف 50%منها منذ شرائها منذ عام تقريبا .

 كذلك تغيير شعار الشركة بلوجو جديد  دون وجه حق وأيا كانت تكلفته والتكلفة المترتبه على ذلك لتغير لوح الاعلانات من على وجهات فروع عمر افندى بدلا من الشعار الاصلى للشركه وهو فرع عبد العزيز الذى يمتاز بالطابع المعمارى الكلاسيكى هو اول فرع من فروع عمر أفندى الذي تم انشائه فى عام 1856 .

وطالبت المذكرة باسناد فحص محضر الجمعيه العموميه لمناقشة اعمال /2017 / 2016 للجهاز المركزى للمحاسابات لبيان وضع بعض التصرفات المالية التى شكلت أعباء على الشركة دون دراسة جدوى ومنها على سبيل المثال عرض موضوع هدم وبناء فرع ميت غمر بمبلغ يزيد عن مائة مليون جنيه دون تقديم جدوى لهذا الموضوع وتقديم كيفية استراد الاموال المصرفه والعوائد منها ولم يتم  تقييم الاداء بالجهاز المركزى.

 

 

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( خريف الغضب يضرب عمر أفندي ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : الوفد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق