رائد أعمال يبتكر جهازاً لحل مشكلة نسيان الطلبة في حافلات المدارس

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يحمل المشروع اسم الحافلة الآمنة ويزن الجهاز أقل من كيلوجرام واحد

الاقتصادي – الإمارات:

 

ابتكر مؤسس "شركة الماس للروبوتات" وعضو "مركز حمدان للإبداع والابتكار" و"دبي للمشاريع الناشئة" إحدى مبادرات "غرفة تجارة وصناعة دبي" فاهم الماس جهازاً لحل مشكلة نسيان الطلبة في الحافلات المدرسية، عبر حساب عدد الداخلين والخارجين من الباص، وإصدار إنذار صوتي وإرسال رسالة نصية إلى المشرفين على الحافلات وسائق الباص في حال وجود خلل بالعدد.

ويحمل المشروع اسم "الحافلة الآمنة"، ويشكل نقلة في وسائل توفير الأمن والأمان للطلبة وحمايتهم بحالات النسيان داخل الحافلات، ويعتبر أبرز ثمار مشاريع "شركة الماس للروبوتات" التي تركز على مجال الروبوتات والذكاء الاصطناعي وعلم الـ"ميكاترونيكس" أو ما يعرف بعلم هندسة الميكاترونيات، حسب بيان صحفي اطلع عليه "الاقتصادي".

ويزن الجهاز أقل من كيلوجرام واحد وهو مزود بشاشة صغيرة، ويوضع بجانب السائق ويحتاج إلى مصدر طاقة من الحافلة 12 فولت، ويرتبط بـ3 أجهزة استشعار تُركب في نطاق متر واحد عند مدخل الحافلة، وتقرأ هذه الأجهزة حركة الدخول والخروج وتحللها بدقة تصل إلى ثانية لكل حركة دخول وخروج.

وعند تشغيل الحافلة، يبدأ الجهاز بتعداد الداخلين إليها عبر شاشته الرقمية الصغيرة، وعند خروج أحد من الحافلة يبدأ بإنقاص العدد حتى يصل إلى صفر، ما يعني أن عدد الداخلين إلى الحافلة يساوي عدد الخارجين منها، وعند إطفاء المحرك، ينفذ الجهاز عملية حسابية ذكية أخيرة عبر مصدر طاقة داخلي لتعداد الطلبة في الداخل وإذا كان العدد صفراً، فإن الجهاز يغلق أوتوماتيكياً.

وفي حال كان العدد الظاهر على الشاشة مخالف للصفر فذلك يعني وجود خلل بعدد الداخلين والمغادرين، يصدر حينها الجهاز تنبيهاً صوتياً ويرسل رسائل نصية عبر شريحة هاتف مركبة بداخله ومبرمجة إلى أرقام محددة، منها المشرفين على الحافلات ورقم السائق ليعلمهم بعدم تطابق عدد ركاب الحافلة المعنية، وكل ذلك في غضون دقائق.

وبيّن فاهم الماس أنه استخدم التقنيات الذكية مثل الطباعة ثلاثية الأبعاد والهندسة وتقنيات البرمجة في تصميم الجهاز وتطويره، واستغرق ابتكاره وبرمجته ورسمه حوالي شهر من الأبحاث والدراسة والتطبيق والتجربة، ليصبح جاهزاً للاستخدام بعد النموذج الثالث، مشيراً إلى أن تركيب الجهاز سهل وتكلفته بسيطة.

وأشار الماس إلى إمكانية تغيير مادة الجهاز حسب متطلبات كل مدرسة، مبدياً استعداده لتجربة الجهاز مع المدارس المهتمة بالحفاظ على أمن وسلامة طلابها من ركاب الحافلات، ومشدداً على ضرورة أن تكون الرحلة المدرسية داخل الحافلات آمنة، وأن يصل جميع الطلاب إلى بيوتهم بسلام.

وتخرج فاهم الماس في كلية التقنية العليا بدبي في مجال هندسة الميكاترونيكس، وحصل على دبلوم هندسة طيران في بريطانيا مع امتياز مرتبة الشرف، ويبيع تصميمات روبوتية وكودات برامج إلى العالم من خلال شركة بريطانية عالمية متخصصة في تصاميم الطباعة ثلاثية الأبعاد.

ويشكل روبوته "إم الأول" أداة متميزة لتعليم الأطفال إذ لا يحوي في تركيبته أي مسامير ما يجعله آمناً، ويحفز لدى الأطفال القدرة على التفكير الإبداعي في رسم الروبوت على الحاسوب وبرمجته، وبدأ الماس حالياً بتطوير نماذج جديدة من الروبوت وصلت إلى "إم الثالث".

وتقع "شركة الماس للروبوتات" في دبي، وتعمل على استخدام التكنولوجيا لتصميم وابتكار حلول للتحديات في قطاع الأعمال، وتوفر الشركة خدمات الطباعة ثلاثية الأبعاد والتحكم الرقمي بالحاسوب والذكاء الاصطناعي وفق أفضل المعايير والممارسات العالمية.

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( رائد أعمال يبتكر جهازاً لحل مشكلة نسيان الطلبة في حافلات المدارس ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : الاقتصادي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق