آخرها توقيع شراكة شاملة مع مصر .. العلاقات الاقتصادية المصرية الروسية تشهد ذروتها في عهد السيسي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
تاريخ من العلاقات ممتدة لـ 75 عامًا، لم يهزها شئ ولن يوترها شئ، تلك العلاقات التي شهدت على كل ما هو جديد، ويومًا بعد يوم ستزداد قوة إنها العلاقات المصرية الروسية.

وتتعدد أنواع تلك العلاقات ما بين علاقات عسكرية وسياسية واقتصادية واجتماعية وثقافية، إلا إننا عزيزي القارئ في هذا التقرير سنسلط الضوء على العلاقات التجارية بين كلا البلدين وكيفية تطورها.

تاريخ العلاقات الاقتصادية..

شهدت العلاقات الاقتصادية بين مصر وروسيا ذروة توهجها خلال الفترة التي شغل فيها الرئيس عبد الفتاح السيسي منصبه كرئيس للجمهورية، حيث أنتج التعاون الاقتصادى المصرى الروسى شركات المراجل البخارية وأفران الحديد والصلب ومجمع الألومنيوم وشركات الكيماويات والسلع الهندسية والآلات، ويبقى السد العالى ذروة التعاون المصرى الروسى الذى يشكل شاهدا عملاقا على عمق العلاقات بين الدولتين ومنفعتها العظيمة للشعب المصرى فى هذه الحالة.

ففي سنوات التسعينيات، حدث تقلص في نسب التبادل التجاري بين البلدين ولكن سرعان ما عادت المياة إلى مجاريها ومن ثم عادت إلى قوتها.

ففى 21يوليو 2018، أفاد المكتب التجاري الروسي أن التبادل التجاري بين مصر وروسيا في أول خمسة أشهر من عام 2018 بلغ 2.775 مليار دولار بارتفاع قدره نحو 31.5% بالمقارنة عن نفس الفترة من عام 2017 .


حجم الصادرات ..

وإذا انتقلنا إلى نقطة أخرى وهي حجم الصادرات، فنجد أن قيمة الصادرات الروسية لمصر بلغت 2.418  مليار دولار في أول خمسة أشهر من هذا العام بزيادة تقدر بحوالي 32.3  % عن الفترة المماثلة من العام الماضي.

وفي الوقت نفسه، وصلت قيمة الصادرات المصرية لروسيا 356 مليون دولار بزيادة تقدر بنحو 26.5 %.

أما عن الصادرات الروسية لمصر فتشمل الحبوب بقيمة 804.7  مليون دولار (تمثل 33% من جملة الصادرات) والوقود المعدني بقيمة 399.3  مليون دولار (16.5 %) والمعادن بـ 280.5  مليون دولار (11.6 في المائة) والنحاس بقيمة 169.1مليون دولار (7%) والطائرات بقيمة 167.8مليون دولار (6.9%).

أما الصادرات المصرية لروسيا تضمنت الفاكهة بقيمة 164.5  مليون دولار (تمثل 46.2 % من جملة الصادرات) والخضروات ب144 مليون دولار (40.4%) والملابس وملحقاتها بقيمة 14 مليون دولار (4%). 

محطة الضبعة النووية..

من بين أبرز ما تم انجازه في العلاقات الاقتصادية بين مصر وروسيا هو موضوع الضبعة النووي، حيث شهد في يوم 11 ديسمبر 2017 كل من الرئيس الروسي فلاديير بوتين والرئيس عبد الفتاح السيسي التوقيع على وثيقة يتم بموجبها إعطاء إشارة البدء في مشروع الضبعة النووي.  

وخلال هذا الاتفاق، فقد وقعت الحكومة المصرية والروسية اتفاقية تعاون تقضي بإنشاء موسكو أول محطة نووية تضم أربع مفاعلات لإنتاج الطاقة الكهربائية في منطقة الضبعة في 19 نوفمبر 2015 ، بفضل قرض روسي كذلك.

وتشمل الاتفاقية النواحي الفنية المتعلقة بأحدث التكنولوجيات التي تشمل أعلى معايير الأمان النووي، كما يتضمن العرض الروسي، أفضل الأسعار التمويلية الخاصة بأفضل تمويل وفترة سماح أو فائدة، ولا تضع الاتفاقية شروط سياسية على مصر وبمقتضاها توفر روسيا حوالي 80% من المكون الأجنبي، وتوفّر مصر حوالي 20%، على أن تقوم مصر بسداد قيمة المحطة النووية بعد الانتهاء من إنشائها وتشغيلها. ومن المخطط اكتمال المشروع في غضون 12 سنة.

أبرز الاتفاقيات الموقعة بين البلدين..

كان هناك العديد من الاتفاقيات التي تم توقيعها بين البلدين وكان أبرزها مذكرة تفاهم بشأن البدء فى إنشاء المنطقة الصناعية الروسية فى مصر، وهى مذكرة إطارية سيتم على أساسها التوقيع على الإتفاق النهائى بشأن المنطقة الصناعية، والمتوقع أن يتم خلال عام من توقيع الاتفاقية الاطارية.

وكان من ضمن أبرز الاتفاقيات أيضًا توقيع إتفاقية فى مجال الإستثمار بين الصندوق الروسى للإستثمار المباشر من ناحية، والبنك الأهلى وبنك مصر من ناحية أخرى، وتتضمن مذكرة التفاهم المشار إليها التعاون فى مجال الإستثمار بين الصندوق الروسى للإستثمار المباشر، وهو صندوق سيادى روسى برأس مال 10 مليار دولار للدخول فى استثمارات مباشرة داخل روسيا وخارجها، بحيث لا تتعدى حصته فى أى مشروع عن 50%.

الرئيس الروسي ومرسوم الشراكة الشاملة مع مصر..

أصدر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، مرسوم لتوقيع اتفاقية شراكة شاملة مع مصر.

ويلتقي الرئيس السيسي اليوم الاثنين في الساعه السادسة بتوقيت القاهرة برئيس المفوضية الاقتصادية للاتحاد الأوراسي تيجران سركسيان، وذلك في بداية زيارته الرسمية إلى موسكو والتي تستغرق مدة 3 أيام.

ومن المقرر أن يناقش الرئيس السيسي مع رئيس المفوضية للاتحاد الأوراسي اتفاقية التجارة الحرة بين مصر والاتحاد الأوراسي.

ويشمل الاتحاد الأوراسي 5 دول وهم روسيا وبيلاروسيا وقيرغيزستان وكازخستان وأرمينيا.

وكان قد وصل الرئيس عبدالفتاح السيسى، إلى العاصمة الروسية موسكو، فى زيارة رسمية تستغرق ثلاثة أيام، حيث أنه من المفترض أن يلتقى الرئيس عبدالفتاح السيسى، نظيره الروسى فلاديمير بوتين، وأن يقيم فى مدينة سوتشى الروسية. 

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( آخرها توقيع شراكة شاملة مع مصر .. العلاقات الاقتصادية المصرية الروسية تشهد ذروتها في عهد السيسي ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : بوابة المواطن

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق