«رجال الأعمال»: هناك أسباب غير معروفة أدت لتباطؤ نمو الصادرات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نقدم لكم أخر أخبار الساعة في المقال التالي:
«رجال الأعمال»: هناك أسباب غير معروفة أدت لتباطؤ نمو الصادرات نقلاً عن موقع المصرى اليوم، بتاريخ اليوم الجمعة 1 نوفمبر 2019 .

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

قال على عبدالقادر، عضو جمعية رجال الأعمال، إن هناك تباطؤًا في نمو حجم الصادرات المصرية، والذى من المتوقع ألا يزيد على 21 إلى 23 مليار دولار بنهاية العام الجارى.

وأضاف «عبدالقادر»، في تصريحات أمس، أنه أصبح معلومًا للجميع- من واقع الأرقام التي حققتها الصادرات خلال الـ8 أشهر من العام الجارى- أن هناك أسبابًا غير معروفة أدت إلى تباطؤ نمو الصادرات، ما يشير إلى افتقاد ملف تنمية الصادرات مجموعة من العناصر والمقومات، التي ترفع من سقف الصادرات وتدفعها إلى المستوى الذي تستهدفه الدولة.

وطالب بإعادة النظر في ملف الصادرات برمته، والوصول إلى حلول خارج الصندوق لدفع استراتيجية الدولة في زيادة الصادرات، مشيرًا إلى أن معدلات الصادرات غير البترولية لم تتجاوز 25 مليار دولار منذ 10 سنوات، بالرغم من وضع سياسات عديدة، ولكن لم ينجح أي منها في الوصول إلى حتى 40 مليار دولار.

ولفت إلى أن إجمالى الصادرات غير البترولية خلال 8 أشهر من العام الجارى حقق نسبة نمو 3%، ليصل إلى 17.65 مليار دولار، مقارنة بـ16 مليار دولار خلال الفترة نفسها من العام الماضى، مشيرًا إلى أنه خلال الـ4 أشهر المتبقية قد يحقق 4 مليارات دولار، ليصل إجمالى حجم الصادرات المتوقع بنهاية العام إلى 21 مليار دولار على أقصى تقدير.

ونوه بأن أرقام الصادرات ضعيفة للغاية، ولا ترتقى إلى الإمكانيات والمقومات الكبيرة التي يمتلكها الاقتصاد المصرى وخطة الدولة لنمو الصادرات، خاصة أن ماليزيا، التي تتشابه ظروفها الاقتصادية والاجتماعية مع نظيرتها في مصر، بلغت قيمة صادراتها 247.3 مليار دولار في 2018، بمعدل نمو 14.3% عن 2017.

وأضاف أن فيتنام، التي يبلغ عدد سكانها 97 مليون نسمة، حققت صادرات بـ290.4 مليار دولار في 2018، بنمو 35.7% عن عام 2017، وهو ما يشير إلى وجود خطأ ما في ملف الصادرات المصرية، وأنه لا يتماشى مع رؤية واستراتيجية الدولة لتنمية الصادرات، وهو ما يجب العمل عليه من خلال إعادة هيكلة ملف الصادرات.

واقترح إنشاء مجلس أعلى للصادرات ووحدة للأبحاث والتطوير بهيئة تنمية الصادرات أو بجهاز التمثيل التجارى ومكاتبه في الخارج لقياس أداء وحركة الأسواق، من حيث التنبؤ بفرص نمو التجارة أو التباطؤ ومخاطر التجارة الدولية، ما يسهم في اختيار الأسواق الواعدة، التي تمتلك فيها مصر ميزة تنافسية أعلى، خاصة أسواق إفريقيا.

وأوضح أن الأبحاث والتطوير من أهم الآليات في دراسة الأسواق ورصد حركة التجارة العالمية، كما أنها توفر للمصدرين جميع الاشتراطات والمواصفات العالمية المطلوبة في الصناعات المهمة في الأسواق الخارجية، الأمر الذي يعزز من تنافسية المنتج المحلى دوليًا، ويسهم بشكل كبير في زيادة الصادرات.

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( «رجال الأعمال»: هناك أسباب غير معروفة أدت لتباطؤ نمو الصادرات ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق