في ذكرى وفاته.. تعرف على البابا قزمان الثاني البطريرك الـ54 للكنيسة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

في ذكرى وفاته.. تعرف على البابا قزمان الثاني البطريرك الـ54 للكنيسة

من موقع الوطن، بتاريخ اليوم الأحد 1 ديسمبر 2019 .

يحيي الأقباط في صلواتهم بالكنائس، اليوم، بحسب "السنكسار الكنسي"، ذكرى وفاة البابا قسما أو قزمان الثاني، البطريرك الـ54 في تعداد بطاركة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية.

"والسنكسار" هو كتاب يحوي سير القديسين والشهداء وتذكارات الأعياد، وأيام الصوم، مرتبة حسب أيام السنة، ويُقرأ منه في الصلوات اليومية.

فحسب التقويم القبطي، يوافق اليوم الأحد، 21 من شهر هاتور لعام 1736 قبطي، ويدون "السنكسار"، أنه في مثل هذا اليوم عام 859 ميلاديا، توفي البابا قسما أو قزمان الثاني، البطريرك الـ54 في تعداد بطاركة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية.

-        ولد بسمنود باسم قسما

-        ترهب بدير القديس مقاريوس بوادي النطرون

-        لما خلا كرسي البطريركية أجمع رأي الأساقفة والأراخنة على اختيار هذا الأب فتم ترسيمه بطريركا

-        لحقت به أحزان كثيرة، كما جرت على الأقباط في زمانه تجارب عديدة

-        يذكر "السنكسار" أنه في عهده ظهرت بعض العجائب، منها أن دما خرج من أيقونة السيدة العذراء التي في كنيسة القديس ساويرس بالبرية المقدسة، كما أن أكثر الأيقونات التي بالديار المصرية كانت أيضًا مبللة بالدموع.

-        ظل علي الكرسي البابوي سبع سنين وستة أشهر

ويستخدم "السنكسار" التقويم القبطي والشهور القبطية "ثلاثة عشر شهرًا"، وكل شهر فيها 30 يومًا، والشهر الأخير المكمل هو نسيء يُطلق عليه الشهر الصغير.

والتقويم القبطي هو تقويم نجمي يتبع دورة نجم الشعري اليمانية التي تبدأ من يوم 12 سبتمبر.

و"السنكسار"، بحسب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مثله مثل الكتاب المقدس لا يخفي عيوب البعض، ويذكر ضعفات أو خطايا البعض الآخر، وذلك بهدف معرفة حروب الشيطان، وكيفية الانتصار عليها، ولأخذ العبرة والمثل من الحوادث السابقة على مدى التاريخ.

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( في ذكرى وفاته.. تعرف على البابا قزمان الثاني البطريرك الـ54 للكنيسة ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : الوطن

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق