استشهاد الجندي أول «الصميلي» بعد إصابته في الحد الجنوبي بجازان

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نقدم لكم أخر أخبار الساعة في المقال التالي:
استشهاد الجندي أول «الصميلي» بعد إصابته في الحد الجنوبي بجازان نقلاً عن موقع سعورس، بتاريخ اليوم الأربعاء 1 أغسطس 2018 .


استشهد الجندي أول إسماعيل حمد صميلي أحد أفراد حرس الحدود، في ميدان العزة والشرف في الحد الجنوبي بقطاع الطوال بمنطقة جازان، أثناء أدائه واجبه دفاعاً عن دينه ووطنه.
واستشهد الجندي أول إسماعيل حمد صميلي عندما كان يؤدي مهماته الأمنية والعسكرية على الشريط الحدودي؛ حمايةً لحدود البلاد مع زملائه المرابطين.
وسجل الشهيد «الصميلي» اسمه ضمن الأبطال الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم ودمائهم وذويهم في سبيل الوطن وأمنه واستقراره.
يذكر أن الشهيد يبلغ من العمر (27 عاما) وكان يعمل بمنطقة نجران، وهو متزوج ولديه ابنان (يحيى يبلغ من العمر 3 سنوات، وحمد يبلغ من العمر سنة ونصفاً).
يذكر أنه ستتم الصلاة على الشهيد غداً بعد صلاة العصر بجامع قرية الحجفار بمنطقة جازان.
وعبرت أسرة الشهيد عن فخرها واعتزازها بابنهم ضمن شهداء الوطن الذين ضحوا بدمائهم لخدمة هذا الوطن الغالي.
كما عبر والد زوجته حسن هزاع صميلي عن فخر واعتزاز زوجة الشهيد باستشهاد زوجها في ميدان الشرف، مشيراً إلى أن الشهيد كان يتمتع بالأخلاق الحميدة، وكان محباً لفعل الخير.

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( استشهاد الجندي أول «الصميلي» بعد إصابته في الحد الجنوبي بجازان ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : سعورس

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق