نقطة القمة لا ترضى الزمالك.. وأمير يلوم الطقس وبرك المياه..

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
نقطة القمة لا ترضى الزمالك.. وأمير يلوم الطقس وبرك المياه.. من موقع مصرس، بتاريخ اليوم الاثنين 1 أبريل 2019 .

نقطة القمة لا ترضى الزمالك.. وأمير يلوم الطقس وبرك المياه..
جروس: التعادل ليس سيئا ومتانة الدفاع أهم مكاسبنا
محمد نبيل أحمد عبد الكريم نشر في الأهرام اليومي يوم 01 - 04 - 2019

على الرغم من حفاظ فريق الكرة الأول بنادى الزمالك على قمة الدورى بعد التعادل السلبى مع الأهلى فى القمة 117، فإن هذه النتيجة لم ترض طموحات إدارة النادى التى رأت أن الزمالك كان الأقرب إلى الفوز بفضل تفوقه الفنى وتميز لاعبيه بقدرات عالية، إلا أن هذه المميزات والقدرات ضاعت فى برك مياه ملعب برج العرب بسبب الامطار الغزيرة، التى كانت سببا رئيسيا فى خسارة الفريق نقطتين بالتعادل.
بالنسبة للجهاز الفنى بقيادة جروس فقد وضح تأثره بعدم تحقيق فريقه الفوز، وقال بعد المباراة: «كنت أتمنى تحقيق الفوز فى هذا اللقاء المهم فهو كان يساوى أكثر من ثلاث نقاط فى سباق الفوز بلقب الدوري، لكن ظروف ملعب المباراة والطقس حرما الفريق من تحقيق ذلك»، معتبرا أن التعادل ليس سيئا، خاصة أنه حافظ للفريق على صدارة جدول الترتيب، ومازال المشوار طويلا وسيسعى الزمالك لحصد ما تبقى له من نقاط لحسم اللقب.
وأضاف السويسري: «البعض كان متخوفا من غياب النقاز وعلاء عن هذه المواجهة، لكن الجميع شاهد تألق حازم وعبدالغني، ما يؤكد ان الزمالك فريق جماعى وكل لاعبيه على نفس القدر من القوة».
وأوضح جروس أن فريقه يعيش مرحلة ضاغطة فى عمر الدوري، فسوف يلتقى سموحة بالقاهرة الأربعاء القادم وبعدها يتوجه إلى المغرب لمواجهة فريق حسنية أغادير فى ذهاب دور الثمانية لبطولة الكونفيدرالية، وكان يرغب فى منح لاعبيه راحة بعد مباراة القمة، إلا أنه فى ظل توالى المباريات بهذه الكثافة، لا يستطيع إراحة لاعبيه.
من جانبه، أكد أمير مرتضى المشرف على الكرة بالنادى أن اللقاء خرج أقل من المتوقع وكان من الأفضل تأجيله لوقت لاحق خاصة أن كل الظروف قبل المباراة لم تكن تدعو للتفاؤل، وتسببت أرض الملعب السيئة فى ضياع جهد اللاعبين وحرمانهم من التفوق الفني، وألقى أمير باللوم فى هذا التعادل على حالة الطقس السيئة.
وقال: «كنا نرغب فى الفوز لزيادة الفارق مع الأهلى والاقتراب خطوة أكبر نحو تحقيق لقب الدوري، لكن الظروف لم تساعدنا وخرجت المباراة أقل من المتوسط.
وبعيدا عن رأى المدير الفنى والمشرف على الكرة، فإن أبرز ما خرج به الفريق هو قلة الأخطاء وغياب الفلسفة فى الأداء، وكان هذا أحد المحاور المهمة التى منحت الفريق نقطة التعادل، كما أن جروس لعب بذكاء ووفق معطيات المباراة، فمع زيادة نسبة المياه على أرض الملعب، تأكد من أن نصف إمكانات لاعبيه المهارية سوف تضيع هباءً بسبب ذلك، وهو ما جعله يغلق المساحات ويقرب صفوفه من بعضها البعض بحيث يكون تسليم وتسلم الكرة من خلال التمريرات القصيرة حتى لا يفقدها الفريق وتسبب خطورة عكسية، وظهر ذلك بوضوح فى هجمات الفريق التى لم يكن يعتمد فيها على انطلاقات ظهيرى الجنب أو تحركات الأجنحة، بل كان الهجوم فى مجموعات وبتمريرات قصيرة لاقتحام منطقة جزاء الأهلي، وكادت تنجح إحدى المحاولات لولا يقظة دفاع الأهلى وبراعة الشناوى حارس الأهلي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( نقطة القمة لا ترضى الزمالك.. وأمير يلوم الطقس وبرك المياه.. ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : مصرس

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق