رحلة عزت أبو عوف مع رئاسة مهرجان القاهرة السينمائي: بكاء وندم واستقالة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

رحلة عزت أبو عوف مع رئاسة مهرجان القاهرة السينمائي: بكاء وندم واستقالة

من موقع الوطن، بتاريخ اليوم الاثنين 1 يوليو 2019 .

رحلة مليئة بالمحطات الفارقة أسهمت في مسيرة الفنان عزت أبو عوف الذي رحل عن عالمنا اليوم، بعد صراع طويل مع المرض، تخللها 6 سنوات من رئاسة مهرجان القاهرة السينمائي تحديدًا بين عامي بين عامي 2006 و2012، تلك الفترة التي تضمنت العديد من الكواليس والحكايات.

"قامة فنية كبرى" بهذه الجملة نعى مهرجان القاهرة السينمائي الراحل أبو عوف، والذي جرى اختياره لأول مرة لرئاسة ذلك الحدث الثقافي الفني عام 2006، ليطل "الفنان المايسترو" لمدة 6 سنوات على الجمهور بلغته المعهودة وهدوءه الملحوظ مع حفلات الافتتاح.

وعقب اختيار عزت أبو عوف رئيسًا لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي للمرة الأولى، قال إنَّ اختياره هو تشريف لأي فنان أنَّ يرأس واحدًا من أهم 11 مهرجانًا سينمائيًا على مستوى العالم وهو يمثل واجهة سينمائية وثقافية لمصر، بجانب أنَّه تكليف ببذل أقصى جهد ليخرج المهرجان بصورة تليق باسم وسمعة مصر دوليًا وإقليميًا.

رئاسة أبو عوف لمهرجان القاهرة السينمائي جعتله يعيد مراجعة ما قدمه من أفلام، ليخرج في تصريح إعلامي -بعد انتهاء فترة رئاسته للمهرجان- ويعلن ندمه عن تقديم فيلم "أيظن" مع الفنانة مي عز الدين، وشعوره بالإحراج نظرًا لظهوره في مشهد بـ"البوكسر"، وفقًا لما أكّده خلال استضافته في برنامج "صبايا الخير" مع الإعلامية ريهام سعيد وقتها.

أبو عوف قدم استقالته من رئاسة مهرجان القاهرة السينمائي بعد دورة 2012، وهو الأمر الذي فسره خلال استضافته ببرنامج "100 سؤال" مع الإعلامية رغدة شلهوب على قناة "الحياة"، قائلًا إنَّه استشعر الحرج لتواجده في فترة فاروق حسني وزير الثقافة الأسبق، مبينًا أنَّ صابر عرب وزير الثقافة السابق طلب منه الاستمرار حتى الانتهاء من الدورة المقامة في 2012.

مشاهد مختلفة وثقتها ذاكرة مهرجان القاهرة إبان رئاسة أبو عوف له، أبرزها  بكاءه في إحدى الفاعليات، حينها شعر بغياب زوجته السابقة "فاطيما" -وكانت توفيت حديثًا- وكان المكان الذي تجلس به فارغًا، فطل على جمهوره وتسبقه دموعه في تأثر واضح بغيابها.

لم تغب مسؤولية أبو عوف السياسية عن دوره الفني، ففي عام 2012، أهدى "أبو عوف" اسم الدورة لشهداء ثورة 25 يناير، قائلًا: "اعذروني لم أكن أتخيل أن أقف في المكان نفسه مرة أخرى، وأهدي هذه الدورة لشهداء ثورة 25 يناير، الذين ضحوا بحياتهم من أجل حياتنا". 

لمسات أبو عوف لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي برزت أيضًا مع حرصه على استضافة كبار النجوم، خاصة نجوم الأوسكار، وعلى رأسهم النجم الأمريكي ريتشارد جير وسلمى حايك، سوزان سارندون.

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( رحلة عزت أبو عوف مع رئاسة مهرجان القاهرة السينمائي: بكاء وندم واستقالة ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : الوطن

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق