في ندوة رابطة الصحفيين بلندن.. رئيس قيادة الثورة السودانية (أثق) المبادرة ليست بديلا لأحد

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
في ندوة رابطة الصحفيين بلندن.. رئيس قيادة الثورة السودانية (أثق) المبادرة ليست بديلا لأحد من موقع النيلين، بتاريخ اليوم الأربعاء 1 أغسطس 2018 .

أكد رئيس قيادة الثورة السودانية ( أثق) البروفيسور معز عمر بخيت أن المبادرة ليست بديلا للأحزاب السياسية أو علي خلاف معها، بل هي مبادرة لإيجاد كافة الوسائل الممكنة وتسخيرها لإسقاط النظام وتحقيق الديمقراطية والتنمية المستدامة بالبلاد.
وقال بروفيسور معز الذي كان يتحدث في الندوة السياسية والفكرية التي نظمتها رابطة الصحفيين والإعلاميين السودانيين بالمملكة المتحدة بقاعة أبرار بلندن، إن الهدف الإستراتيجي من المبادرة هو توحيد قوي المعارضة في جبهة شعبية واحدة، توطئة للإتفاق علي خطة شاملة و محكمة لإقتلاع النظام ومحاسبة رموزة.

وأجاب بروفيسور معز علي السؤال الذي طرحته الندوة والتي جاءت بعنوان السودان الخروج من المأزق، كيف؟ بأن يرحل النظام لكنه إستدرك متسائلا عن كيفية إسقاط النظام؟ مبينا أن الإجابة علي هذا السؤال دفعت أعدادا مقدرة من السودانيين داخل وخارج السودان بمختلف إنتماءتهم السياسية وتوجهاتهم الفكرية وتخصصاتهم العلمية بالتوقيع علي تكوين مبادرة قيادة مركزية للثورة السودانية لتقود الحراك الجماهيري في هذه المرحلة الحرجة.

وأبان بروفيسور معز أن المبادرة إقترحت تأسيس تحالف الحد الأقصي الذي يرمي لإجتثاث النظام، مشيرا إلي أن المبادرة قررت أن تنتهج جملة من الوسائل لتحقيق هذا الهدف منها وضع برنامج الحد الأدني لتنفيذ رؤية المبادرة وهدفها الإستراتيجي، السعي لتكوين الكتلة الحرجة الضرورية لإحداث الثورة وتحقيق الإضراب السياسي العام والعصيان المدني الشامل مع العمل الجاد لإقناع القوي المعارضة و منظمات المجتمع المدني والشخصيات القومية والثوريين والقوي الحية كافة وإستقطابهم في شكل نفير وطني لجهة تكوين قيادة جماعية وموحدة من جميع المكونات الموقعة علي المبادرة لتصعيد المقاومة الشعبية لتخليص الوطن من براثن هذا النظام، بالإضافة لتكوين المجالس المتخصصة من العلماء وذوي الخبرة في مجالات الخدمات والتنمية لوضع الخطط والبرامج لجهة تنفيذها في الفترة الإنتقالية.

وأضاف بروفيسور معز إن المبادرة تشترط علي جميع الموقعين علي عدم التنازل عن حقوق المواطنين والمواطنات الذين طالتهم يد الأنقاذ بالقتل أو التعذيب أو الإعتقال والسجن مشددا علي أنه لا تنازل عن الدم المسفوك تحت دعاوي المصلحة العامة أو الهبوط الناعم.

وقال بروفيسور معز: ( إننا ندرك أنه قد تتعارض مصالح بعض القوي الخارجية الإقليمية والدولية مع خط إسقاط النظام إلا أن المبادرة تغلب المصلحة الوطنية ومصالح الشعب السوداني علي كل مصلحة). وأوضح أن المبادرة ترتكز في عملها الخارجي في الوقت الراهن علي إستراتيجية فضح النظام وتعريته أمام الرأي العام العالمي وحشد الدعم والتأييد لمعركة شعبنا لإسقاط النظام.
وأوضح أن المبادرة وضعت علي عاتقها جملة من المهام لإنفاذها خلال الفترة الإنتقالية أهمها تنفيذ برامج إسعافية عاجلة لتوفير إحتياجات المواطنين من الخدمات الأساسية كالعلاج والتعليم والعمل علي إعادة بناء الدولة السودانية بحيث تعكس مؤسساتها واقع التنوع الجغرافي والديمقراطي في البلاد و نبذ الفرقة والشتات والجهوية والقبلية.

وقال بروفيسور معز إنهم الآن بصدد الترويج للمبادرة في أوساط الشعب السوداني وإدارة حوار حولها وذلك بإستخدام جميع الوسائط الإعلامية المتاحة.

من جانبها طالبت الناشطة والصحافية أمل هباني التي تحدثت عبر الهاتف من الخرطوم بضرورة تقديم حلول إسعافية سريعة لجهة التخلص من حكم الإنقاذ الذي يمثل إمتدادا للنهج الداعشي الذي إجتاح العالم ويعمل علي تفريغ كل أفكار البلطجة باسم الدين و التي تعبر عن حقد و كراهية حكام الإنقاذ للشعب السوداني. وأبدت إستغرابها من تراجع حركة المد الجماهيري في الشارع في ظل إستمرار وتيرة تصاعد أسعار المواد الغذائية والخدمات الضرورية إلي أرقام فلكية، مشيرة إلي الجهود المبذولة من المعارضة وقوي التغيير لجهة التوصل إلي حل لهذه المشكلة.

يذكر أن الندوة تخللتها هتافات ضد نظام الخرطوم وسط حضور كثيف من القوي السياسية المعارضة والناشطين ومنظمات المجتمع المدني ورموز المجتمع السوداني المقيمين بالعاصمة البريطانية لندن وتحدث فيها نائب رئيس حزب الأمة القومي اللواء فضل الله برمة ناصر و الناشط السياسي والباحث بكلية القانون بجامعة لندن الأستاذ أحمد حسين آدم وعضو الهيئة الرئاسية للحزب الإتحادي الديمقراطي الأصل المعارض رئيس الجبهة الوطنية العريضة علي محمود حسنين كما شاركت من الخرطوم وعبر الهاتف الناشطة والصحافية أمل هباني بالإضافة لرئيس قيادة الثورة السودانية ( أثق) البروفيسور معز عمر بخيت.

لندن: عباس حسن أحمد

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( في ندوة رابطة الصحفيين بلندن.. رئيس قيادة الثورة السودانية (أثق) المبادرة ليست بديلا لأحد ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : النيلين

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق