الجزائر اليوم/ الدراسة تدخل مراحلها الأخيرة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الدراسة تدخل مراحلها الأخيرةنوري ح نشر في النصر يوم 02 - 10 - 2018إزالة عقبات تعترض مشروع السّكة القالة - عنابةيعكف مكتب دراسات مختص، على إنهاء المرحلة الثالثة والأخيرة من دراسة القابلية لمشروع إعادة بعث خط السكة الحديدية الرابط بين عنابة والقالة بولاية الطارف على مسافة 100كلم ، بعد أن تم مؤخرا الانتهاء من المرحلة الثانية للدراسة التي واجهت بعض العوائق في الميدان . وذكر مدير النقل لولاية الطارف، أن تعليمات أعطيت لمكتب الدراسات للإسراع في إنهاء المرحلة الأخيرة من الدراسة في الآجال المتفق عليها ،حتى يتسنى تسجيل المشروع و الانطلاق في عملية الإنجاز، وهذا بعد أن تم تجاوز كل العراقيل التي كانت تعيق إعداد الدراسة في مرحلتها الأولى والثانية ، خاصة ما تعلق بتحديد المسار الذي كان يعبر في مرحلة أولى جزء من الحظيرة الوطنية للقالة ، التي تحفظت إدارتها ومحافظة الغابات على عبور المشروع داخل حيزها الطبيعي ، مما دفع الجهات الوصية إيفاد لجنة وزارية مشتركة من وزارتي النقل والفلاحة، التي قامت بمعاينة المسار في الميدان ليستقر القرار في النهاية على عبور مسار خط السكة الحديدية بمحاذاة مسار الطريق السيار شرق غرب ، الذي يعبر جزء منه الحيز الجغرافي للحظيرة الوطنية دون المساس بمكوناتها الطبيعية و محمياتها الرطبة. و أضاف المسؤول، أنه و فور الانتهاء من المرحلة الثالثة والأخيرة من الدراسة، سوف يتم القيام بالإجراءات الإدارية لاختيار مؤسسة الإنجاز المؤهلة وطنية أو أجنبية، للانطلاق في الأشغال في أٌقرب وقت . وقد عرف المشروع في وقت سابق بعض المشاكل و تأخرا في إعداد الدراسة لعدة أسباب، منها عدم الإتفاق على تحديد مسار خطة السكة الحديدية، قبل أن يتم استدراك الأمر وإزالة كل العوائق و تسوية مشكلة نزع الملكية مع الملاك الخواص ،بعد رفض البعض مرور خطة السكة الحديدية على أراضيهم الفلاحية وأملاكهم . وأشار المسؤول ، إلى أن اللجنة الوزارية المختصة المشكلة من مختلف القطاعات والهيئات، قامت بالمعاينة الميدانية لمسار خط السكة الحديدية، بغية إزالة كل العوائق التي من شأنها تعطيل المشروع الذي سيعطي دفعا تنمويا ، حيث قدمت ثلاثة مقترحات للمسار ، ويتعلق الاقتراح الأول بانطلاق خط السكة من محطة عنابة مرورا ببلديات الشط الساحلي وصولا إلى أقصى الحدود الشرقية ، وهذا بهدف ربط خط السكة الحديدية مع خط السكة التونسية انطلاقا من مدينة طبرقة، في إطار إنشاء خط مغاربي للسكة الحديدية. في حين يتضمن الاختيار الثاني، انطلاق الخط عبر مساره القديم على الوطني رقم 44 من محطة عنابة وصولا إلى مدينة القالة، مرورا بعدة بلديات، عين العسل و الفرين ،فيما يتضمن الاقتراح الثالث انطلاق خط السكة من محطة عنابة مرورا ببوثلجة ، الطارف وصولا إلى مدينة القالة. و أفاد مدير النقل، بأن المشروع من شأنه خلق ديناميكية كبيرة بالمنطقة و ذلك من خلال تنشيط الحركية الاقتصادية و تسهيل تنقل الأشخاص والبضائع والترويج للمقومات السياحية للولاية، كما أنه سيمكن المتعاملين الاقتصاديين والفلاحين من تسهيل عمليات تسويق منتجاتهم والتصدير إلى الخارج عبر مطار وميناء عنابة .انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( الجزائر اليوم/ الدراسة تدخل مراحلها الأخيرة ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : جزايرس

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق