قلب العالم يا مصر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
قلب العالم يا مصر من موقع مصرس، بتاريخ اليوم الجمعة 1 مارس 2019 .

قلب العالم يا مصر
منى رجب نشر في الأهرام اليومي يوم 01 - 03 - 2019

أحلام كثيرة راودتنى وبشائر امل رأيتها لبلدى بينما كنت اشاهد مع الملايين على الهواء وصول رؤساء وملوك وقادة 50 دولة على السجادة الحمراء فى مدينة السلام الجميلة، احلام بالأمان وبالرخاء وبالخير ،فلقد اصبحت بحق قلب العالم يا مصر.انها لحظة تاريخية نشهدها وتشاهدها الدنيا على ارض مدينة شرم الشيخ وتبدأ بها مصر دورا محوريا لها فى قلب العالم الحديث.
أصبحت مصر قلب العالم الذى يحتضن رؤساء وملوك ورؤساء حكومات وقادة العالم بقلب مفتوح ينادى بالسلام وبرغبة صادقة فى القضاء على الارهاب وبحل النزاعات الاقليمية.
ان مصر حينما تفتح ذراعيها لقادة العالم فإنما تؤكد وتدعم دورها المحورى والحتمى فى اول قمة بين الدول العربية والاتحاد الاوروبى لرسم السياسة العالمية والحوار حولها وهو دور تستحقه عن جدارة.
ان مصر حينما تفتح ذراعيها للعالم بأضخم حضور دبلوماسى على المستوى الرئاسى، حيث افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسى اعمال القمة العربية الاوروبية بمدينة السلام انما هى تقول للعالم من هنا بدأ وسيبدأ التاريخ وكما جاء فى كلمة مهمة للرئيس السيسى رئيس القمة العربية الأوروبية، وفى تقديرى أ نها كلمة تلخص بوضوح رؤية مصر للظروف والأخطار الراهنة ومنها بشكل خاص ضرورة القضاء على الارهاب ومن يدعمه ويموله وحق الدولة الوطنية فى الحفاظ على حدودها واحترام حق الشعوب فى الدولة المدنية الحديثة.
إننا أمام حدث تاريخى فهذه القمة العربية الاوروبية تعنى وبوضوح ان لمصر موقعا سياسيا جديدا وان لها دورا أساسيا فى رسم السياسات فى المنطقة وتحديد سبل مواجهة التحديات الاقليمية وإجراء حوار حولها وتعزيز التعاون التجارى والاقتصادى وفى حل النزاعات الاقليمية ومنها ملفات سوريا وليبياً واليمن والقضية الفلسطينية ومشاكل الهجرة وتعزيز التعددية..
إن مشاركة قادة دول الاتحاد الأوروبى هى نقلة تاريخية، بحضور دونالد توسك رئيس الاتحاد الاوروبى واحمد ابو الغيط أمين عام جامعة الدول العربية، فهى تعكس أمرين، أولهما تعزيز العلاقات الاقتصادية والسياسية بين تلك الدول وبين دول جامعة الدول العربيه، وثانيهما يعكس حسبما جاء فى كلمة رئيس الاتحاد الاوروبى شراكة أوروبية ودورا أكبر لدول الاتحاد فى حل المشاكل والأزمات السياسية فى المنطقة والتى تؤثر عليها بشكل مباشر والتعاون لحل النزاعات الاقليمية وخلق ظروف سليمة للاستقرار..ومن التحديات أيضا كما جاء فى كلمة مهمة للعاهل السعودى الملك سلمان بن عبد العزيز وقف التهديدات لأمن البحر الأحمر من جانب ايران وأهمية العمل المشترك من اجل القضاء على الارهاب والمساعدة فى حلول لمشاكل الهجرة بسبب النزاعات التى تعانيها شعوب المنطقة.. وقد قدمت المملكة أكثر من 35 مليار دولار مساعدات انسانية للدول التى تعانى نزاعات.
وهنا اتوقف لأقول عمار يا حبيبتى يا مصرً. إن ما يجعلنى أتفاءل بنتائج القمة العربية الاوروبية هو هذا الحضور الرفيع المستوى، حيث انه يؤكد مسئولية الزعماء والقادة ورغبتهم الفعلية فى التعاون والتفاهم وخلق شراكة مهمة وفعلية لحل النزاعات والمشاكل وتحسين احوال الشعوب وتقريب وجهات النظر فى هذه المشاكل المتداخلة والخطيرة والتى فى حاجة الى حلول جادة وايجابية تحقق الاستقرار ومعيشة افضل للشعوب..والعمل المشترك للقضاء فعليا على الارهاب والتطرف والتعاون فى القضاء على الفقر والتحديات التى تئن منها الشعوب منذ سنوات وأخطار بات من المستحيل السكوت عليها او تجاهلها.
لمزيد من مقالات منى رجب


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( قلب العالم يا مصر ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : مصرس

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق