باكستان تعرض على الدول الأفريقية الاستفادة من مشروع الممر الاقتصادي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

باكستان تعرض على الدول الأفريقية الاستفادة من مشروع الممر الاقتصادي

من موقع الوطن، بتاريخ اليوم السبت 1 يونيو 2019 .

قدمت إسلام آباد، اليوم، عرضا للدول الأفريقية للمشاركة في الاستفادة من مشروعات التنمية المشتركة التي دشنتها مع الصين.

وقالت باكستان إنه يمكن للممر الاقتصادي الصيني - الباكستاني أن يساعد الدول الأفريقية على الوصول إلى الأسواق الآسيوية الأوسع نطاقًا في وقت أقل وبتكلفة اقتصادية أقل.

وصرح بذلك سفير باكستان لدى الاتحاد الأفريقي أصغر علي، أثناء إلقاء خطاب أمام منتدى الحوار بين الحزام والطريق من أجل التعاون بين الصين وأفريقيا، حسبما ذكرت وسائل الإعلام الصينية يوم السبت.

ويأتي هذا التحرك الباكستاني مع الدول الأفريقية، بعد يوم من اللقاء الأول الذي جمع بين الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الاتحاد الأفريقي، ورئيس الوزراء الباكستاني عمران خان في مكة المكرمة على هامش أعمال القمة الإسلامية التي استضافتها السعودية، وفي وقت يسعى في البلدان العضويين في مجموعة الثماني الإسلامية النامية إلى تطوير التعاون الاقتصادي بين البلدين ليتناسب مع علاقات تاريخية ودبلوماسية تمتد إلى أكثر من 70 عاما.

وقال المبعوث الباكستاني "إن مشروع الممر الاقتصادي الصيني الباكستاني سيوفر أقصر طريق إلى الصين وما وراءها نحو السوق الإقليمية الأوسع"، مضيفًا أن باكستان ستعزز تفاعلها مع الدول الأفريقية من خلال ميناء جوادر البحري العميق.

وشارك في تنظيم الحوار كل من الاتحاد الأفريقي والبعثة الصينية لدى الاتحاد الأفريقي في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، وسلط الحوار الضوء على اهتمام باكستان الشديد بالتعاون مع البلدان الأفريقية في مختلف القطاعات الاجتماعية والاقتصادية.

ووصف مشروع الممر الاقتصادي الصيني-الباكستاني بأنه "فرصة مهمة" للبلدان الأفريقية لخفض التكلفة الاقتصادية لاختراق الأسواق الآسيوية بصورة أكبر بكثير.

كما ردد المسؤولون الأفارقة والصين الذين حضروا الحدث الملاحظات الإيجابية للمبعوث الباكستاني، حيث أكدوا على الحاجة إلى تعميق الشراكة في إطار مبادرة الحزام والطريق من أجل دفع زخم الشراكة الاستراتيجية والتعاونية الشاملة بين الصين وأفريقيا، حسبما ذكرت صحيفة "تايمز أوف إسلام أباد"، في تقرير لها اليوم.

وقال السفير الصيني لدى الاتحاد الأفريقي ليو يو شي: "يتم تنفيذ عدد كبير من المشاريع التي تشمل السكك الحديدية والطرق والجسور والمطارات والموانئ والمجمعات الصناعية، ما يحقق فوائد حقيقية للشعبين الصيني والأفريقي ويعمل على إثراء الشراكة الاستراتيجية والتعاونية الشاملة بين الصين وأفريقيا".

وأكد المبعوث الصيني لدى الاتحاد الأفريقي المؤلف من 55 دولة عضو بالمنظمة "إذا تمكنت الصين وأفريقيا من التعاون في إطار مبادرة الحزام والطريق، فسيتم إحراز تقدم أكبر للحفاظ على التعاون الصيني الأفريقي على طريق ثابت للتنمية طويلة الأمد".

واتفقت الخبيرة المصرية الدكتورة أماني أبو زيد، التي تتولى منصب مفوض البنية التحتية والطاقة في الاتحاد الأفريقي، مع تعليقات السفير ليو، قائلة إن استراتيجية التعاون الاستراتيجي بين الصين وأفريقيا يمكن أن تتعمق أكثر في ظل التنفيذ الناجح والفعال لمبادرة الحزام والطريق وقرارات منتدى التعاون الصيني الأفريقي.

وقالت مفوض الاتحاد الأفريقي: "ترى الصين أن أفريقيا شريك مهم في التعاون ضمن مشروع الحزام والطريق"، وأضافت أنه من خلال تنفيذ خطة عمل منتدى التعاون الصيني-الأفريقي، يقوم الجانبان باستكشاف وتطوير التعاون الذي يعزز التواصل القاري والإقليمي ودون الإقليمي.

وتابعت أبو زيد: "نتطلع إلى العمل عن كثب وبجد مع الصين في إطار مبادرة الحزام والطرق لتعزيز الربط بين مشروعات البنية التحتية المشتركة وتعزيز الروابط والاتصال بين الناس من أجل مصلحة شعبينا والعالم بأسره"، حسبما نقل عنها موقع "بروفيت" الاقتصادي الباكستاني.

ويأتي ذلك فيما قال السفير الصيني لدى الاتحاد الأفريقي إن اتفاقية منطقة التجارة الحرة في أفريقيا، والتي تدخل حيز التنفيذ اليوم الخميس ستساعد على توثيق روابط اقتصادية وتجارية أقوى مع الصين.

وأكد ليو يو شي، رئيس البعثة الصينية لدى الاتحاد الأفريقي، أن الصين ترحب بالتقدم في بناء منطقة التجارة الحرة، وتدعم أفريقيا في دفع الترابط، ومستعدة للعمل مع افريقيا لتعزيز نظام التجارة الحرة، حسبما ذكرت وكالة شينخوا الصينية.

وتابع ليو "إن التجارة غير المعاقة وتسهيلات الترابط هي مضمون جوهري في البناء المشترك للحزام والطريق، من قبل الصين وأفريقيا"، مضيفا أنه "من المتوقع أن يبني الجانبان علاقات اقتصادية وتجارية أوثق من خلال تطوير منطقة التجارة الحرة ودفع التعاون في الحزام والطريق".

وبحسب الوكالة الصينية فقد ظلت الصين أكبر شريك تجاري لأفريقيا على مدى 10 سنوات متتالية، باستثمار متراكم بلغ أكثر من 110 مليارات دولار أمريكي في القارة.

وتحققت نتائج إيجابية في البناء المشترك للحزام والطريق خلال السنوات الأخيرة، ووقَّعت الصين مذكرات تفاهم مع 39 بلدا أفريقيا ومفوضية الاتحاد الأفريقي، وأسهم التعاون مع الصين في تحقيق تقدم ملموس للتنمية الاقتصادية والاجتماعية في أفريقيا.

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( باكستان تعرض على الدول الأفريقية الاستفادة من مشروع الممر الاقتصادي ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : الوطن

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق