الرئيس الصيني: البلاد تواجه فترة من "المخاطر المركزة"

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نقدم لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
الرئيس الصيني: البلاد تواجه فترة من "المخاطر المركزة" من موقع الفجر، بتاريخ اليوم الثلاثاء 3 سبتمبر 2019 .

قال الرئيس الصيني، شي جين بينج، اليوم الثلاثاء، إن الصين تدخل فترة تواجه فيها "مخاطر مركزة" - اقتصاديًا وسياسيًا ودبلوماسيًا -، ويجب أن تكون البلاد قادرة على القتال والانتصار على أولئك الذين يتحدون الخطوط العريضة للصين.

ويستعد شي للاحتفال بالذكرى السنوية الـ70 عامًا لتأسيس الصين الشيوعية في الأول من أكتوبر بمسيرة عسكرية ضخمة في بكين، وسوف لا يترك شيئًا للصدفة أن يلقي بظلاله على الاحتفالات.

ةأوردت وكالة "رويترز"، أن "شي"، وحزبه الشيوعي الحاكم، الذي يقدر الاستقرار قبل كل شيء، يواجهان سلسلة من الصعوبات والنكسات، من تباطؤ الاقتصاد وسط حرب تجارية مميتة مع الولايات المتحدة، إلى احتجاجات عنيفة في هونج كونج.

وفي حديثه في مدرسة الحزب المركزية، - مدرسة الحزب التابعة للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني في بكين - التي تدرب كبار المسؤولين الطامحين إلى منصب أعلى، قال "شي"، إنه يجب أن يكون هناك "صراع حازم" ضد أي مخاطر وتحديات لقيادة الحزب، وسيادة البلد وأمنه وأي شيء يهدد المصالح الأساسية للبلد.

ونقلت وسائل الإعلام الحكومية عن "شي" قوله: "ما دام الأمر كذلك، يجب علينا أن نواجه صراعًا حازمًا، ويجب أن نحقق النصر".

وأضاف: "في الوقت الحاضر وفي المستقبل، دخلت تنمية الصين في فترة تستمر فيها المخاطر والتحديات في الزيادة أو تتركز. لن يصبح الكفاح الأكبر الذي يجب مواجهته أقل".

وقال "شي"، إن تلك الصراعات غطت الاقتصاد والسياسة والثقافة والمجتمع والبيئة والدفاع وهونج كونج وتايوان والدبلوماسية. موضحً: "سوف يصبحون أكثر تعقيدًا".

وذكر "شي"، أن مسؤولي الحزب يجب أن يكونوا واضحين بشأن مكان وجود المخاطر وكيفية التعرف عليهم.

وتابع: "يجب أن يكون الكوادر في المناصب القيادية محاربين يجرؤون على النضال ويجيدون القتال".

وبدأت الصين والولايات المتحدة الأحد فرض رسوم جمركية إضافية على سلع إحداهما الأخرى، وذلك برغم الدلائل على أن المحادثات بينهما بشأن تلك القضية ستستأنف هذا الشهر. وستفرض بكين رسوما نسبتها خمسة في المئة على النفط الخام الأمريكي، بينما ستبدأ إدارة دونالد ترامب بفرض رسوم نسبتها 15 في المئة على الواردات الصينية التي تتجاوز قيمتها 125 مليار دولار.

وفرضت بكين رسوما إضافية نسبتها خمسة وعشرة في المئة على 1717 سلعة مما إجماليه 5078 منتجا أمريكيا. وستبدأ بكين تحصيل الرسوم الإضافية على بقية السلع في 15 سبتمبر.

وكانت إدارة "ترامب" قد قالت الشهر الماضي إنها ستزيد الرسوم القائمة والمقررة بنسبة خمسة في المئة على واردات صينية بنحو 550 مليار دولار بعدما أعلنت بكين عن رسومها الانتقامية على السلع الأمريكية.

ومن المقرر أن تسري الرسوم التي تبلغ نسبتها 15 في المئة على الهواتف الخلوية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة ولعب الأطفال والملابس اعتبارا من 15 ديسمبر.

وفي سياق منفصل، وحسبما أوردت وكالة أنباء الشرق الأوسط، أعلنت الصين تقديمها شكوى إلى منظمة التجارة العالمية ضد الولايات المتحدة بعد فرض الأخيرة تعريفات جمركية إضافية بنسبة 15% على ما قيمته 300 مليار دولار من الواردات الصينية.

وذكرت وزارة التجارة الصينية – في بيان يوم أمس الاثنين - أن التعريفات الجمركية التي فرضتها الولايات المتحدة تنتهك بشدة التوافق الذي توصل إليه رئيسا الدولتين في أوساكا باليابان، وأن الصين غير راضية تماما عن التعريفات وتعارضها بشدة.

وأضافت الوزارة، أن الصين ستحافظ بقوة على حقوقها ومصالحها المشروعة، وستلتزم بحزم بنظام التجارة متعدد الأطراف وكذلك نظام التجارة الدولية وفقا لقواعد منظمة التجارة العالمية.

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( الرئيس الصيني: البلاد تواجه فترة من "المخاطر المركزة" ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : الفجر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق