"تحقيقات" «أسيل».. حكاية رضيعة 40 يوما تخلصت منها والدتها في ترعة أرمنت

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نقدم لكم أخر أخبار الساعة في المقال التالي:
«أسيل».. حكاية رضيعة 40 يوما تخلصت منها والدتها في ترعة أرمنت نقلاً عن موقع صوت الأمة، بتاريخ اليوم الثلاثاء 1 أكتوبر 2019 .

أعلنت لجنة حماية الطفل بمحافظة الأقصر، أنه جارى اتخاذ اللازم فى واقعة تجرد سيدة من مشاعر الأمومة وتخلصها من رضيعتها البالغة من العمر 40 يوماً فقط، بإلقائها بمياه إحدى الترع بمدينة أرمنت بالجنوب الغربى من الأقصر، وذلك مكيدة فى زوجها بسبب وجود خلافات زوجية بينهما.

بدأت تفاصيل الواقعة بتلقى اللواء أيمن راضى مدير أمن الأقصر، إخطار يفيد بتقديم «ر.م.م»، 26 سنة حاصلة على معهد تمريض، ببلاغ رسمى يفيد باختطاف شخصين مجهولى الهوية لطفلتها «آسيل» البالغة من العمر 40 يوما، وذلك بجذب الطفلة من يدها أثناء سيرها فى الطريق العام والتوجه بها ناحية المريس، ووجهت الأم إتهام لزوجها والد الطفلة ويدعى «ح.ا.ح» باختطاف الطفلة نكاية بالأم بسبب وجود خلافات زوجية بينهما، وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث للتأكد من صحة الواقعة وضبط مرتكبيها.

وبإجراء التحريات والتحقيقات تبين عدم صدق الرواية التى قالتها والدة الطفلة، وبتضييق الخناق عليها بمعرفة رجال المباحث بقيادة اللواء وائل نصار مدير المباحث الجنائية بالمديرية، أقرت السيدة بتخلصها من الطفلة بإلقائها بمياه ترعة بناحية أرمنت بسبب خلافات مع زوجها.

كما تبين عدم وجود شهادة ميلاد للطفلة، وتم التحفظ على الأم المتهمة، وتحرر محضر بالواقعة رقم 3895 إدارى قسم شرطة مركز القرنة لعام 2019، وتم إخطار النيابة العامة للتحقيق معها بإشراف من المحامى العام لنيابات الأقصر، وتقرر أن تتولى وحدة حماية الطفل متابعة المحضر واتخاذ مايلزم من إجراءات تجاه الأم التى قتلت طفلتها.

وبعرض الأم القاتلة على رجال النيابة العامة اعترفت بأنها قررت حرق قلب زوجها على ابنته، حيث إنه قرر طردها من المنزل بعد أن حملت للمرة الثانية فى فتاة ولم تنجب له الولد الذى يريده، وقررت ارتكاب الجريمة وإلصاقها بزوجها للإضرار به بعد تكرار تعديه عليها وعدم موافقته على الإنفاق على ابنتيه الصغيرتين بحجة عدم إنجابها الولد الذى يحلم به ويرفع رأسه أمام أسرته.

وسردت «ر.م.م»، 26 سنة حاصلة على معهد تمريض، تفاصيل أزمتها مع زوجها أمام رجال النيابة، حيث قالت إنه تم عقد قرانهما منذ حوالى 3 سنوات وهو عامل فى مدينة أرمنت وحملت فى طفلتها الأولى ودخل زوجها فى حالة من الحزن والغضب لعدم إنجابها الولد الذى يريده، ولكنها بعد عام حملت مجدداً وبعد انتظار فترة الحمل فوجئ زوجها بإجراء الأشعة والفحص لدى طبيبة زوجته أن الطفل الثانى له بنت أيضاً، فدخل فى حالة من الغضب الشديد قام على إثره بطردها من المنزل ورفض تدخلات الأسرتين للإصلاح بينهما وعودتها لمنزلها وأن ذلك قضاء وقدر من الله

وبعد وضعها لطفلتها الجديدة،  كشفت التحقيقات أن «الأم» قررت الانتقام من الزوج الذى رفض أن يرعاها وابنتيها نهائياً، وتوجهت بالرضيعة التى لا ذنب لها ومازالت 40 يوماً وألقتها داخل الترعة القريبة من منزل أسرتها، ثم عادت لاختلاق قصة وهمية بأن شخصين خطفا الطفلة منها وفرا هاربين، حتى تم اكتشاف جريمتها من قبل رجال المباحث واعترفت بارتكابها للتخلص من زوجها وتم تحرير عن ذلك المحضر اللازم وقررت النيابة العامة حبس المتهمة 15 يوماً على ذمة التحقيقات.

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( "تحقيقات" «أسيل».. حكاية رضيعة 40 يوما تخلصت منها والدتها في ترعة أرمنت ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : صوت الأمة

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق