الاحتلال يُبعد شابًا عن الأقصى 15 يومًا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أبعدت شرطة الاحتلال الإسرائيلي مساء الاثنين، شابًا مقدسيًا عن المسجد الأقصى المبارك لمدة 15 يومًا.

وذكر مركز معلومات وادي حلوة أن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب حمزة مسودة من ساحات المسجد الأقصى، وبعد التحقيق معه أفرجت عنه بشرط الإبعاد عن المسجد لمدة 15 يومًا.

وأوضح أن سلطات الاحتلال مددت توقيف سمير عبيد-والد الشهيد محمد، ووسيم نايف عبيد، ومحمد وليد عبيد، وأيوب بهاء عبيد، وصالح أبو عصب، لليوم الثلاثاء، علمًا أنهم اعتقلوا أمس من بلدة العيسوية.

وكانت سلطات الاحتلال سلمت السيدتين هنادي الحلواني وخديجة خويص قرارات بالأبعاد عن الأقصى لمدة 6 أشهر، كما سلمت الشاب عرين الزعانين قرار الإبعاد عن المسجد لمدة 4 أشهر.

وفي سياق آخر، اقتحم مئات المستوطنين بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى، احتفالًا "برأس السنة العبرية"، ونصبت شرطة الاحتلال الحواجز الشرطية في شوارع البلدة، لتأمين حركة المستوطنين.

وجرت مشادات بين الأهالي والمستوطنين خلال اقتحامهم البلدة، واعتقلت شرطة الاحتلال شابًا وحولته للتحقيق.

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( الاحتلال يُبعد شابًا عن الأقصى 15 يومًا ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : صفا

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق