بطرك الروم الكاثوليك خذلهم لمحاباته جورج وفريد.. والطائفة تصعد لبابا الفاتيكان!

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عبرت المجموعة العلمانية بطائفة الروم الكاثوليك عن غضبهم من استمرار محاباة البطرك يوسي العبسي للمطران جورج بكر والكاهن المقرب منه فريد عطا، رغم كل الممارسات المسجلة ضدهم في بيانهم الأخير، ويعلمها الجميع .

واشتكت الطائفة السفير الباباوى الجديد الذي وصل القاهرة مؤخرا، وطالبوا بتدخل بابا الفاتيكان، مطالبين بإنفصال إيبراشية مصر عن الشام، والتخلص من بكر وفريد، بسبب الأزمات التى تضرب الطائفة، ووصلت إلى حد الاشتباكات بين المطران وفريد من جانب وباقي الكهنة من جانب آخر، أمام البطرك نفسه، خلال إجتماعهم الأخير الإثنين.
فيما لاتزال الأوضاع متأزمة في ملف المدارس، ومنها مدرسة الفرير بمصر الجديدة، والموضوعة تحت الإشراف الحكومى، بسبب مخالفات فريد الساكت عنها بكر، وأيضا البطرك، الذي لا يسمع لمطالب الطائفة بضرورة إبراء ذمتها من ممارسات ومخالفات فريد، والتخلص منه، وعدم التجديد لبكر.

فيما رفض البطرك معاقبة أى شخص من الطائفة ، رغم مطالبة بكر وفريد بحجة إن هؤلاء الأشخاص يجب منعهم من دخول كنائس الطائفة لتطاولهم على المطران والكاهن المقرب منه، وأيد الجميع تعليمات البطرك، وسط مؤشرات تتحدث عن تجهيز خروج آمن لبكر، والاكتفاء بعدم التجديد له في إبريل مع نهاية ولايته، واستبعاد فريد بعدها، لكن المجموعة العلمانية والطائفة ترفض الحلول الوسط لتأزم الموقف، خاصة أن الشائعات أصبحت تطال البطرك نفسه لسكوته على ممارسات بكر وفريد.

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل ( بطرك الروم الكاثوليك خذلهم لمحاباته جورج وفريد.. والطائفة تصعد لبابا الفاتيكان! ), والمصدر هو المسئول عن ما ورد بالخبر.
المصدر : وكالات

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق